لمحة عامة عن الجامعة:

تم تأسيس الجامعة الحديثة للعلوم الإنسانية بروسيا فى عام 1992، كأحد مؤسسات التعليم العالى المٌرخص لها من قبل الحكومة الروسية بإعتبارها جامعة أكاديمية تُصدر شهادات فى جميع التخصصات.

وترتيباً على ما تقدم فإن الجامعة الحديثة للعلوم الإنسانية تعد أكبر مؤسسة للتعليم العالى فى أوروبا الشرقية (Eastern Europe)، حيث يوجد أكثر من 950 فرعاً للجامعة على أراضى دولة روسيا الإتحادية، ورابطة دول الكومنولث المستقلة ودول أعضاء الإتحاد الأوروبى، كما أن هناك عديد من إتفاقيات الشراكة الثنائية مع العديد من الجامعات الأجنبية المعروفة حول العالم.

وحرصاً من الجامعة على تطوير وسائل البحث العلمى فقد تم الإنضمام فى سبتمبر 2003، إلى رابطة جامعات "ماجنا-تشارتا" (Magna – Charta) لبدء التكامل بشكل شامل وفق منظومة إتفاقية بولونيا التعليمية الدولية والمُنظمة لمعايير جودة التعليم العالمية، ويُصًدر للمتخرجين بنجاح من الجامعة الحديثة للعلوم الإنسانية درجة علمية ملحقة تم تطويرها بواسطة "يونسكو-سيبيس"  (UNESCO - Sepes)، والمجلس الأوروبى وتوصيات اللجنة الأوروبية على أساس نظام تحويل الساعات(الساعات المعتمدة) European Credit Transfer and Accumulation System (ECTS)

وتأكيداً من الجامعة على الرغبة الدائمة فى تطوير علاقات التعاون العلمى فإنها ومنذ سبتمبر 2005 وهى تتمتع بالتعاون الكامل مع شبكة التعلم للتنمية العالمية التابعة للبنك الدولى (World Bank) وتقوم الجامعة الحديثة للعلوم الإنسانية الأن بإدارة شبكة مكونة من 145 مركز تعليمى تابع لهذة الشبكة.

هذا ويوجد حالياً أكثر من 100,000 طالب بالجامعة، يتم تدريبهم على الدراسات الجامعية والدراسات العليا والتعليم المهني في حوالي 15 مجال من المجالات المهنية.

وتفخر الجامعة الحديثة للعلوم الإنسانية بأنها المؤسسة التعليمية الوحيدة بروسيا التى تمتلك تكنولوجيا المعلومات بالأقمار الصناعية، والتى تعطى الفرصة لتنظيم عملية تعليمة عالية الجودة للتعليم العالى فى جميع المناطق الجغرافية.

إن الجامعة الحديثة للعلوم الإنسانية تقوم بتشغيل تليفزيون تعليمى بالأقمار الصناعية مع ناقل خاص بها للبث على أربع قنوات روسية (24) ساعة يومياً فى جميع أنحاء الأراضى الروسية ورابطة دول الكومنولث المستقلة، وتمتلك الجامعة أيضاً شركة "تيليبورت سيستم"  (Teleport System) وهى واحدة  من أكبر مقدمي البنية التحتية للإتصالات الفضائية في روسيا.

وفى عام 2013 أدخلت الجامعة تكنولوجيا التعليم "رو-ويب" (Rowe - Web) التى تسمح للطلاب بالإلتحاق والدراسة عن طريق الجامعة، حيث تُعد الجامعة الحديثة للعلوم الإنسانية واحدة من أكبر قادة العالم فى تطوير الروبوتات التعليمية التى تعمل على تطوير الدروس الخصوصية ورصد أنشطة الطلاب.

وفى غضون الأربع سنوات الماضية تم تصميم أكثر من 10,000 مجلد من المواد الأكاديمية، ويتم تطوير جميع هذة المحتويات الأكاديمية بشكل دورى.

هذا وتُولى الجامعة الحديثة للعلوم الإنسانية إهتماماً كبيراً بالأنشطة الإبتكارية وتأسيس العديد من معاهد البحث والتطوير داخل الجامعة، حيث يهدف عمل هذة المؤسسات البحثية إلى دراسة إشكاليات وقضايا التطور التكنولوجى الخاصة بالتعليم عن بعد وإعطاء توصيات لمطًوري المحتوى على كيفية تحسين المواد التعليمية.

وفى إطار حرص الجامعة على أهمية التعليم والبحث العلمى فقد أنشأت داراً للنشر تٌصدر صحيفتين يوزعان أكثر من 100,000 نسخة شهرياً، هذا بالإضافة إلى ملحق وعدد كبير من الدوريات الأكاديمية والتعليمية العالمية، حيث تصل النسبة السنوية للمواد التربوية والمنهجية والعلمية فى دار نشر الجامعة الحديثة للعلوم الإنسانية إلى أكثر من 8 ملايين نسخة من 4000 عنوان مختلف.

للمزيد من المعلومات عن الجامعة,برجاء زيارة موقعنا الالكترونى http://www.muh.ru